خطيئة الغذامي من يكفّر عنها؟ أو المسافة البعيدة بين "تشريحية" الغذامي و"تفكيكية" ديريدا

عبد الكريم شرفي

Résumé


لن نتناول في هذه المقالة المناخ المعرفي ولا السجال الفكري الذي أدى إلى ظهور "التفكيكية"، ولن نثير مشكلة المصطلحات التي جاءت بها التفكيكية والغموض الذي يحيط بها، واستعصائها على الترجمة إلى اللغة العربية وغيرها من اللغات، وكذا حيرة النقاد العرب في إيجاد مقابلات مناسبة لها من حيث المبنى أو من حيث المعنى، وعجزهم في الأخير عن الرسو على مصطلحات عربية مشتركة تلقى الإجماع والاتفاق لدى النقاد والدارسين. سوف نركّز فقط في هذه المقالة على "فلسفة التفكيكية" و"روح التفكيكية" التي ترسم لها منطلقاتها وأهدافها وممارساتها، ومن أجل ذلك سوف نعود من حين إلى آخر إلى المفاهيم الأساسية التي تحدد "هوية" التفكيكية كاتجاه وكنظرية. إنه إجراء منهجي لا بد منه، لأننا لا نستطيع أن نعرف مدى قرب أو بعد "تشريحية" الغذامي من روح التفكيكية وفلسفتها دون أن نعرف هذه الأخيرة أولا. فما هي التفكيكية؟ وهل هي فلسفة أم منهج نقدي؟ وما الذي تبتغيه من النص الأدبي؟ وما الذي ستضيفه للنقد الأدبي؟

  

Texte intégral :

PDF

Références


* - صحيفة المثقف، العدد 1406، الاثنين 17/05/2010 (على شبكة الانترنت)

- عبد الله محمد الغذامي، الخطيئة والتكفير، من البنيوية إلى التشريحية، دراسة نقدية لنموذج معاصر، ط4، الهيئة المصرية العامة للكتاب، القاهرة، 1998، ص 64

- انظر : يوسف وغليسي، إشكالية المصطلح في الخطاب النقدي العربي الجديد، ط1، الدار العربية للعلوم ناشرون بيروت، منشورات الاختلاف، الجزائر، 2008، ص 340

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، ص 344.

-qu’est-ce que la deconstruction ? Jacques Derrida, Le Monde, mardi 12 October 2004. Propos recueillis par R.-P. D. (article sur Internet).

- انظر : يوسف وغليسي، مرجع سابق، ص 344.

- ميجان الرويلي، سعد البازعي، دليل الناقد الأدبي، ط2، المركز الثقافي العربي، بيروت، 2000، ص 53-54.

- المرجع نفسه، ص 13-14.

- انظر : يوسف وغليسي، مرجع سابق، ص 351.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، ص 352.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- عبد العزيز حمودة، المرايا المحدبة، من البنيوية إلى التفكيك، عالم المعرفة، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، عدد 232، 1998، ص 388.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- عبد الملك مرتاض، نظرية القراءة، تأسيس للنظرية العامة للقراءة الأدبية، دار الغرب، وهران، 2003، 280.

- انظر : يوسف وغليسي، مرجع سابق، ص 353.

- المرجع نفسه، ص 343.

- deconstruction et différance, Par Lucie Guillemette et Josiane Cossette, Université du Québec à Trois-Rivières (article sur Internet).

- محمد أحمد البنكي، دريدا عربيا، قراءة التفكيك في الفكر النقدي العربي، ط1، المؤسسة العربية للدراسات والنشر، بيروت، دار الفارس للنشر والتوزيع، عمّان، 2005، ص 286-287.

- طالب مهدي الخفاجي : مشكلة المصطلح النقدي (مقال من الأنترنت).

- المرجع نفسه.

- المرجع نفسه.

- انظر : عبد الله محمد الغذامي، مرجع سابق، هامش ص 52.

- انظر : المرجع نفسه، ص 54.

- انظر : يوسف وغليسي، مرجع سابق، ص 345.

- عبد الله محمد الغذامي، ص 88.

- عبد الله الغذامي، ص 88-89.

- عبد الملك مرتاض، مرجع سابق، ص 61.

- عبد الله محمد الغذامي، ص 92.

- المرجع نفسه، ص 93.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، ص 95.

- المرجع نفسه، ص 91.

- المرجع نفسه، ص 97.

- المرجع نفسه، ص 106.

- المرجع نفسه، ص 116.

- المرجع نفسه، ص 117.

- المرجع نفسه، ص 118.

- المرجع نفسه، ص 112.

- المرجع نفسه، ص 114.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، ص 115.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، ص 64.

- المرجع نفسه، ص 115.

- المرجع نفسه، ص 116، إبراز الخط من لدنّا.

- المرجع نفسه، ص 119.

- المرجع نفسه، ص 31.

- يوسف وغليسي، مرجع سابق، 356.

- عبد الله محمد الغذامي، مرجع سابق، ص 56.

- انظر : المرجع نفسه، صفحات 56، 58-59.

- محمد أحمد البنكي، مرجع سابق، ص 119.

- المرجع نفسه، ص 120.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، ص 121.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، ص 123.

- المرجع نفسه، ص 124.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- المرجع نفسه، ص 125.

- المرجع نفسه، ص 126.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.

- يوسف وغليسي، مرجع سابق، ص 353.

- المرجع نفسه، ص 356.

- المرجع نفسه، الصفحة نفسها.


Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.