من بلاغة الشعر إلى بلاغة الرواية حديث عيسى بن هشام والرواية المغاربية نموذجا

نورة بعيو

Résumé


نحاول في هذه المداخلة الوقوف عند حدود البلاغة القديمة والكشف عن جملة قواعد البلاغة الجديدة المرتبطة بالسرد الروائي، من خلال مدونة نصية تنطلق من "حديث عيسى بن هشام" لتتوقف عند النصوص الروائية المغاربية ممثلة بأحمد المديني وأحلام مستغانمي وواسيني الأعرج والطاهر وطار وبنسالم حميش... الخ، طارحين السؤال الآتي: هل تمكنت هذه النصوص من إنتاج بلاغة تتناسب وبنية الرواية المتميزة والمنفتحة على مختلف الأجناس والأساليب؟! لقد كانت البلاغة ومنذ القدم عبارة عن مجموعة قواعد منطقية تشكل بناءً معقدا ذا طبيعة نسقية وظيفته الأولى إنتاج النصوص حسب تلك القواعد من استعارات وكنايات ومجازات وغيرها. وإلا فما الفرق بين أسلوب الشعر الغنائي مثلا وأسلوب أي عمل قصصي، هل تفرض خصائص كل نوع فعاليتها في التحليل الأسلوبي والبلاغي.


Texte intégral :

PDF

Références


- انظر/ محمد ميشال، "عن تحولات البلاغة"، مجلة بلاغات تصدر عن مجموعة البحث في البلاغة والأدب بالقصر الكبير بالمغرب، العدد 1، شتاء 2009، ص ص 19 – 20.

– انظر/ نبيل حداد، بهجة السرد الروائي، عالم الكتب الحديث، الأردن، ط 1، 2010، ص 1.

– انظر/ أحمد اليبوري، في الرواية العربية، التكوّن والاشتغال، شركة النشر والتوزيع، المدارس، الدار البيضاء، ط 1، 2000، ص 42.

– محمد بك المويلحي، حديث عيسى بن هشام، طبعة مصرية لغة – علم اللغة – الأدب، 1911، ص 6.

– أحمد اليبوري، في الرواية العربية، ص 44.

– محمد بك المويلحي، حديث عيسى بن هشام، طبعة المصرية، ص 41.

– المصدر نفسه، ص 128.

– نفسه، ص 99.

– نفسه، انظر الصفحات: 158، 165، 204... الخ.

– نفسه، ص 10 وكذلك ص 31، 115... الخ.

– انظر/ المصدر نفسه، ص ص 7، 8 و9.

– انظر/ نفسه، ص 10.

– نبيل حداد، بهجة السرد، ص 11.

– انظر/ المرجع نفسه، ص ص 12 – 13.

– إبراهيم الهوارة، نقد الرواية في الأدب العربي الحديث في مصر، ط 1، دار المعارف، مصر، 1978، ص 78.

– المرجع نفسه، ص 85.

– Bernard VALETTE, Esthétique du roman moderne, Nathan, 1985, pp 120 – 121.

– Mikhaïl BAKHTINE, Esthétique et théorie du roman T. Daria Olivier, Gallimard, Paris, 1978, pp 87 – 88.

– انظر/ ميخائيل باختين، شعرية دوستوفسكي، ت. جميل نصيف التكريتي، دار توبقال للنشر، ط 1، 1986، ص 270.

– انظر/ المرجع نفسه، ص 266.

– P. U. TZIMA, L’ambivalance romansque "Proust - KAFKA, musil" le sycomore, 1980, p 50.

– M. Robert, Roman des origines et origaines du roman, Gallimard, 1981, p 39.

– Oswald DUCROIT, Tzvetan TODOROV, Dictionnaire encyclopédique des sciences du langage, points, Seuil, 1979, pp 385 – 386.

– انظر/ حميد لحمداني، أسلوبية الرواية، ص 36.

- Tz. Todorov, Le principe dialogique, Seuil, 1981, p 103.

– نبيل سليمان، فتنة السرد، ط 2، دار الحوار للنشر والتوزيع، اللاذقية، 2000، ص ص127 – 128.

– لمزيد من المعلومات: انظر/ ميخائيل باختين، الكلمة في الرواية، ت. يوسف الحلاق، وزارة الثقافة، دمشق، 1988، وخاصة الفصل الثاني والثالث من الكتاب.

– G. GENETTE, Fiction et diction, Seuil, 1991, p 34.

– جون كوهن، بنية اللغة الشعرية، ت. محمد الولي ومحمد العمري، ط 1، دار توبقال، 1981، ص 170.

– أحلام مستغانمي، ذاكرة الجسد، دار الآداب، بيروت، 1998، ص 160.

– محمد مشبال، مجلة بلاغات، ص ص 19 – 20.

– المرجع نفسه، ص 21.

– A. KIBEDI VARGA, Discours, récit, image, Pierre MORDAGA, éd. Liege, Bruxelles, 1989, p 35.

– Voir/ J. P SERMAIN, Rhetorique et roman au dix huitième siecle…, éd. Voltaire fondation, Paris, 2004.

– شرف الدين ماجدولين، الصورة السردية في الرواية والقصة والسينما، الدار العربية للعلوم ناشرون، منشورات الاختلاف، بيروت، الجزائر، ط 1، 2010، ص 16.

– المرجع نفسه، ص 15.

– محمد المويلحي، حديث عيسى بن هشام، الطبعة المصرية، ص 182.

– المصدر نفسه، ص 301.

– أحمد المديني: الجنازة، مطبعة المعارف الجديدة، الرباط، ط 2، 2004، ص 15.

– المصدر نفسه، ص ص 14 – 15.

– المصدر نفسه، ص 25.

– واسيني الأعرج: سيدة المقام، موفم للنّشر، وحدة الرغاية، الجزائر، 1997.

– محمد أنقار: رواية "المصري"، منشورات دار الهلال، القاهرة، ع 659، 2003.

– الجنازة، ص ص 93 – 95.

– المصدر نفسه، ص ص 95 – 96.

– المصدر نفسه، ص ص 97 – 98.

– بن سالم حميش: العلامة، مطبعة المعارف الجديدة، الرباط، 2007.

– واسيني الأعرج: كريماتوريوم/سوناتا لأشباح القدس، منشورات الفضاء الحر، الجزائر، 2008.


Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.