آليّات التّهذيب الدّلاليّ في اللّغة العربيّة

سعيد عامر

Résumé


ترفُضُ الجماعة اللّغويّة استعمال بعض الألفاظ لِمَا تتضمّنه دلاليًّا من حرج أو خوف أو غير ذلك ممّا لا ترتضيه الذّائقة التّفاؤليّة والأدبيّة، وفي إطار رفضها لتلك الألفاظ تُحاول دومًا تقديم بديلٍ ينوبُ عنها، يكونُ أقلّ حرجًا وفي ذات الوقت أكثر استساغةً، أو ما يمكنُ وصفُهُ بأنّهُ بديلٌ لغويٌّ مهذّبٌ دلاليًّا.


Texte intégral :

PDF

Références


ـ عصام الدين عبد السلام أبو زلال، المحظور اللغوي في القرآن الكريم، ط1. القاهرة: 2004، دار الوفاء لدنيا الطباعة والنّشر، ص 80.

ـ عثمان أبو الفتح ابن جنّي، الخصائص، تح: محمد علي النّجار، د ط. القاهرة: 1952 المكتبة العلمية، ج1 ص39، 40.

ـ أحمد بن محمد أبو العباس الجرجاني، المنتخب من كنايات الأدباء وإشارات البلغاء، ط1 بيروت: 1994، دار الكتب العلمية، ص55.

ـ جمال الدين أبو الفرج بن الجوزي، كتاب الأذكياء، ط1. القاهرة: 2011، دار ابن الجوزي ص19، 89، 90 (بتصرّف).

ـ أحمد بن محمد أبو العباس الجرجاني، المنتخب من كنايات الأدباء وإشارات البلغاء، ص5، و67.

ـ عبد القادر حسين لافي وداود غطّاشة، علم الدلالة والمعجم العربي، ط1. عمان (الأردن): 1989، دار الفكر للنشر والتوزيع، ص68.

ـ عبد الله بن عبد العزيز بن عقيل، كشكول ابن عقيل، ط1. الرّياض: 2009، دار ابن الجوزي، ص243.

ـ هادي نهر، علم الدلالة التّطبيقي في التّراث العربي، ط1. عمان (الأردن): 2007، دار الأمل للنشر والتّوزيع، 424.

ـ كريمة مصطفى، مالم يُذكر فاعله في القرآن الكريم، أطروحة دكتوراه، إشراف: طاهر سليمان حمودة. جامعة الإسكندرية: 2001 (367 صفحة) ص200.

ـ إبراهيم قلاتي، قصة الإعراب، د ط. الجزائر: 2009، دار الهدى للطباعة والنشر، ص489.

ـ www.lissanarabe.sa يوم: 26/12/2013م، الساعة: 11:15.

ـ www.lissanarabe.sa يوم: 26/12/2013م، الساعة: 12:00

ـ عبد الله جاد الكريم، الاختصار سمة العربية، د ط. القاهرة: 2006، مكتبة الآداب، ص24.

ـ جار الله محمود أبو القاسم الزمخشري، الكشّاف عن حقائق غوامض التنزيل وعيون الأقاويل في وجوه التأويل تح: عادل أحمد عبد الموجود، وعلي محمد معوّض، ط1. الرياض: 1998، مكتبة العبيكان، ج3، ص267.

ـ أدما طربيه، الإبدال معجم ودراسة، ط1. بيروت: 2005، مكتبة لبنان ناشرون، ج1، ص5.

ـ قدامة بن جعفر، جواهر الألفاظ، تح: محمد محي الدين عبد الحميد، د ط. بيروت: د ت المكتبة العلمية، ص435.

ـ عبد الواحد بن علي أبو الطّيّب اللغوي، كتاب الإبدال، تح: عزّ الدّين التّنوخي، د ط. دمشق: 1960، مطبوعات المجمع العلمي العربي بدمشق، ج2، ص119.

ـ للاستزادة يُنظر: المصدر السّابق.

ـ كريم زكّي حسام الدين، المحظورات اللغوية، ط1. القاهرة: 1985، مكتبة الأنجلو المصرية، ص32.

ـ نايف خرما، أضواء على الدراسات اللغوية المعاصرة نايف خرما "أضواء على الدراسات اللغوية المعاصرة" سلسلة عالم المعرفة. الكويت: 1978 المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ع 9، ص201.

ـ رضا دغبار، لغة الشباب بالجزائر العاصمة حي باب الوادي نموذجا تناول سوسيولساني بحث ماجستير، إشراف: خولة طالب الإبراهيمي. جامعة الجزائر: 1998/ 1999، ص172 (بتصرّف).

ـ تامر مبروك، الغريب في أشعار عصر الانحطاط، د ط. بيروت: 1994، منشورات مكتبة المثنى، ص19.

ـ الزّمخشري، تفسير الكشّاف، ج3، ص278.

ـ جمال الدّين أبو الفضل بن منظور، لسان العرب، تح: عبد الله علي الكبير وآخرون، د ط القاهرة: د ت، دار المعارف، مادة (كبر).

ـ محمّد أبو عبد الله القرطبي، الجامع لأحكام القرآن والمبيّن لما تضمّنه من السّنة وآي الفرقان، تح: عبد الله التركي ط1. بيروت: 2006، مؤسسة الرسالة، ج11، ص163، 164 بتصرّف.

ـ إبراهيم محمود، الشبق المحرّم أنطلوجيا النّصوص الممنوعة، د ط. بيروت: 2002 رياض الرّيّس للكتب والنّشر ص 88.

* ـ تأويل ابن عباس للآية على هذا الوجه، قد يُستنكر عند من يعتقد أنّ الغسق هو حلول اللّيل فقط وإنّما الغسق أيضا سيلان السوائل؛ يقول صاحب المُزهر: "وكذلك غسق؛ يقع على معنيين مختلفين؛ أحدهما أظلم من غسق الليل والآخر سال من الغساق، وهو ما يغسق من صديد؛ أي يسيل" عن: جلال الدّين عبد الرحمن السيوطي، المزهر في علوم اللغة وأنواعها، ضبطه وعلّق عليه: محمّد أبو الفضل إبراهيم وآخران، ط3. القاهرة: د ت، مكتبة دار التراث، ج1 ص399. والغسق على هذين المحملين الدلاليين، مما يخدم مذهب ابن عباس في الآية؛ فأكثر ساعات مطارقة النساء تكون مع دخول الليل، ثمّ إنّ انتصاب الجهاز الذكري طالما يعقبه سيلان المذي أو المني.

ـ عبد اللّه بن مسلم ابن قتيبة الدِّينَوَرِي، أدب الكاتب، تح: محمّد محي الدّين عبد الحميد. القاهرة : 1963، المكتبة التّجارية، ص13.

ـ ينظر: ستيفن أولمان، دور الكلمة في اللغة، مبحث التّطوّر اللغوي.

ـ محمود السّعران، اللغة والمجتمع رأي ومنهج، ط2.القاهرة: 1963، دار المعارف ص131.

ـ أحمد أبو العباس القلقشندي، صبح الأعشى في كتابة الإنشا، د ط. القاهرة: 1922، دار الكتب المصريّة، ج1، ص403.

ـ محمد مراياتي وآخران، علم التّعمية واستخراج المعمّى عند العرب، د ط. دمشق: د ت مطبوعات مجمع اللغة العربية بدمشق، ص28.

ـ ابن الجوزي، كتاب الأذكياء، 146، 147، 152 (بتصرّف).

ـ صالح بلعيد، في المناهج اللغوية والمنهجية، د ط. الجزائر: 2013، منشورات مختبر الممارسات اللغوية، ص 95.


Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.


Creative Commons License
Cette oeuvre est protégée sous licence CC Attribution-Pas d’Utilisation Commerciale-Partage dans les Mêmes Conditions 4.0 Licence Internationale.